مصانع التركيب ترى الضوء أخيرا وتخرج من الحصار

قامت المديرية العامة للجمارك بتسريح قطع الغيار التي كانت محجوزة على مستوى المستودعات الجمركية والتي خضعت للتوطينات البنكية قبل تاريخ 27 جانفي 2019 وهذا بعد التعليمة التي أصدرها الوزير الأول
وأكدت مصالح الجمارك، ان « وزارة التجارة ابلغت المديرية العامة للجمارك بخصوص التعليمة التي اصدرها الوزير الأول و التي تجيز القيام بالتخليص الجمركي لقطع الغيار المتواجدة على مستوى المستودعات الجمركية المتواجدة عبر التراب الوطني »
وأشار ذات المصدر إلى أن هذه القطع كانت قد خضعت للتوطينات البنكية مع التحويل الفعلي للعملة الصعبة الذي تم القيام به قبل تاريخ 27 جانفي 2019
وتستثني تعليمة الوزير الأول من عملية التسريح كل من المركبات رباعية الدفع والمركبات النفعية والمركبات السياحية
وقال ذات المصدر ان « عملية التسريح تتعلق كذلك بالمركبات الموجهة لحظيرة المركبات للشركات ولا تخص القطع والأملاك المستعملة كأدوات الإنتاج »
يذكر أنه وفقا لأحكام قانون المالية لسنة 2019، فإن المرسوم التنفيذي المؤرخ في جانفي 2018 والمتضمن البضائع موضوع التقييد عند الاستيراد قد تم تعديله بمرسوم تنفيذي أخر مؤرخ يوم 27 جانفي 2019
تم استبدال قائمة البضائع الخاضعة للتعليق المؤقت عند الاستيراد بقائمة أخرى أصغر تتعلق ببعض أنواع المركبات السياحية و النفعية