إلغاء معرض جنيف للسيارات 2020 بعد حظر الحكومة للأحداث الكبيرة مع تفشي فيروس كورونا في أوروبا

في اجتماع غير عادي في وقت سابق من هذا الصباح ، أعلن المجلس الفيدرالي السويسري قراره بحظر جميع الأحداث الكبيرة التي تشمل أكثر من 1000 شخص على الأقل حتى 15 مارس.

هذا يعني أنه سيتم إلغاء معرض جنيف للسيارات ،حيث أكد منظمو المعرض الإلغاء في مؤتمر صحفي للتو.

وقالت السلطات في بيانها “الأولوية العليا للمجلس الاتحادي هي حماية السكان، وهذا القرار يستجيب لآخر التطورات في وباء فيروس كورونا”.

حيث ارتفع الى الآن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المؤكدة في سويسرا إلى تسع حالات ، بينما تعالج إيطاليا أكثر من 650 حالة مؤكدة مع تسجيل 17 حالة وفاة.

وكان من المفترض ان يفتتح معرض جنيف للسيارات أبوابه في الثاني من مارس أمام الصحافة العالمية ، ويبقى مفتوحًا حتى 15 مارس.

وقبل القرار بدأ العديد من شركات صناعة السيارات وغيرها من الشركات بالفعل بخفض عدد الموظفين الذين حضروا المعرض بسبب تفشي فيروس كورونا في أوروبا.

وسيقوم منظمو معرض جنيف للسيارات برد جميع التذاكر المباعة ، بينما يطلب المنظمون من العارضين تفكيك منصاتهم بحلول 7 مارس.

هذا الأمر يعني إلغاءً كاملاً ، مما يركد أن أكبر معرض سيارات في أوروبا لن يعود في تاريخ لاحق من هذا العام.

حيث أعلن منظمو المعرض: “لا يمكن تأجيل العرض. إنه غير ممكن. انه حدث كبير جدا”.

ويعتبر معرض جنيف للسيارات من أكبر وأهم معارض السيارات في العالم ، والمعرض الذي يحب صناع السيارات عادةً أن يعلنوا عن سياراتهم الانتاجية والاختبارية الأكثر تشويقاً والأكثر مواجهة للمستقبل.